سوشيال ناس

متى ينتقل الموظفون إلى العاصمة الإدارية الجديدة؟

تقترب مصر من تحقيق حلمها الجديد ليرى النور قريبًا. العاصمة الإدارية الجديدة، أو مشروع المستقبل أحد أهم المشروعات القومية الكبرى في مصر، مدينة تنهض على مقومات تكنولوجية عالية المستوى، ما يؤهلها إلى لتكون عاصمة عالمية وبؤرة للنشاط الاقتصادي في الشرق الأوسط.

وقد أعلن رئيس الوزراء المصري «مصطفى مدبولي» بدء العد التنازلي للانتهاء من المرحلة الأولى، من العاصمة الإدارية الجديدة، التي سيفتتحها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في وقت لاحق.

البداية الفعلية

كشف مصدر حكومي، عن بدء منظومة تحول تدريجي لانتقال موظفي الوزارات، للعمل في مقار وزاراتهم وهيئاتهم بالعاصمة الجديدة، خلال 3 أشهر من اليوم ،فيما أشار إلى أن الأسبوع الأول من أكتوبر هو البداية الفعلية لعمل الموظفيين الحكوميين  بأعداد محدودة في العاصمة الجديدة.

المرحلة التجريبية

حرصا على تقييم عملية الانتقال والانسجام مع الأوضاع الجديدة فقد أفاد المصدر الحكومي بأن الوزارات والهيئات الحكومية ستنقل بين 10 و12 موظفا للعمل من العاصمة الجديدة في مرحلة تجريبية، بحيث يمكن تلافي أي أوجه قصور وتدعيم نقاط القوة.

اقرأ أيضا:السيسي في العراق.. بغداد تستقبل أول رئيس مصري منذ 30 عامًا

وبحسب موقع «اسكاي نيوز» تستهدف الحكومة انتقال نحو 50 ألف موظفي حكومي بالعاصمة الإدارية الجديدة، في خطة ستنفذ على مراحل، حتى يكتمل العدد مع الافتتاح الرسمي للعاصمة الذي لم يحدد موعده بشكل نهائي بعد.

العاصمة الإدارية الجديدة

فيما سيخضع الموظفون المنتقلون للعاصمة الإدارية لدورات تدريبية ينظمها الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، تتركز على المنظومات الإلكترونية الحديثة التي سيتم العمل بها، إضافة إلى تدريب عملي على كيفية إجادة استعمال التطبيقات المقرر تعميمها في المدينة الجديدة والبالغة نحو 700 تطبيق.

اقرأ أيضا:7 سنوات في حكم «السيسي» قضت على طوابير الخبز واختفاء السلع

هذا وقد أعلن الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة في أحدث تقرير له عن تدريب 8 آلاف و796 موظفا مرشحا للانتقال إلى العاصمة الإدارية .كما ستوفر الحكومة حزمة من المحفزات للموظفين المنتقلين للعمل من العاصمة الإدارية الجديدة، أولها توفير بدل انتقال للموظفين بقيمة 2000 جنيه تضاف على المرتبات، بحسب السفير نادر سعد، المتحدث باسم مجلس الوزراء.

جداول زمنية

في هذا السياق شدد رئيس الوزراء المصري خلال جولته التفقدية بالعاصمة على ضرورة الالتزام بالجداول الزمنية لإنهاء المشروعات، وللمتابعة مع مسؤولي وزارة الإسكان والهيئة الهندسية للقوات المسلحة، المكلفتين بالإشراف على المشروعات الكبرى.

كما أبدى مدبولي استعداده لزيارة مواقع العمل أسبوعيا تمهيدا لافتتاحها قريبا. مؤكدا على عدم السماح بأي تأخير في المشروعات، ووجه بتنفيذ أعمال تنسيق للموقع في المحاور الرئيسية والانتهاء منها في أقرب فرصة. وتأتي زيارته بالتزامن مع الاستعدادت الحكومية لبدء الانتقال التدريجي للوزارات والمنشآت الحكومية وموظفيها إلى الحي الحكومي في العاصمة الجديدة، تمهيدا للعمل من هناك.

د. مصطفى مدبولي
د. مصطفى مدبولي

طفرة كبيرة ورسالة للعالم

ووفقا للرئيس عبد الفتاح السيسي، يعد مشروع العاصمة الإدارية الجديدة طفرة كبيرة في الأداء الحكومي تهدف لجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية فى ظل مرحلة البناء والتعمير التي تعيشها مصر الأن. وتستعد الحكومة المصرية لحفل افتتاح وتدشين عمل الحكومة رسميا في المدينة الجديدة.

العاصمة الإدارية الجديدة

ويتزامن الاحتفال مع افتتاح قرابة 19 مدينة جديدة تم تدشينها خلال الأعوام القليلة الماضية، من بينها العلمين الجديدة والمنصورة الجديدة وأسوان الجديدة وغيرها وفق مصادر حكومية.

يذكر أن الحي الحكومي يقع شرقي العاصمة على مساحة 360 فدانا، وتمثل نسبة المباني به 20% فقط، وتتوزع النسبة الباقية بين مسطحات خضراء وطرق، ويقع في مقدمته مقر رئاسة الوزراء وعلى يمينه وزارة الخارجية وعلى يساره وزارة العدل، وخلفه مقار 34 وزارة وهيئة مصرية أخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى