سوشيال ناس

آخرهم دلال عبد العزيز.. 4 فنانين لحقتهم شائعات الوفاة في عيد الأضحى

شهد هذا الأسبوع انتشار العديد من شائعات الوفاة التي لحقت 4 فنانين مصريين، وأقلقت جمهور السوشيال ميديا، كان آخرها شائعة وفاة الفنانة دلال عبدالعزيز التي أثارت موجة من الجدل العام الساعات الماضية.. ونستعرض خلال السطور التالية هذه الشائعات.

دلال عبدالعزيز

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليله الماضية خبر وفاة الفنانه دلال عبدالعزيز متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا، ما تسبب في حالة حزن شديدة بين المصريين، إلا أن الإعلامي رامي رضوان كذب هذه الشائعة، مطالبا الاعتذار من جميع المواقع التي تداولت هذا الخبر، بينما حذر الفنان حسن الرداد من تناقل أي أخبار تخص الحالة الصحية لدلال عبدالعزيز بعيدا عنه وعن رامي رضوان فهما المصدر الوحيد للإدلاء بأي تصريح حول حالتها الصحية.

شائعات وفاة لورديانا
شائعات وفاة لورديانا

الراقصة لورديانا

أما الشائعة الثانية التي أثارت الوسط الفني تتمثل في انتشار خبر مقتل الراقصة البرازيلية لورديانا في التجمع الأول، لتنشر الراقصة البرازيلية، تكذيبا له عبر «انستجرام» قائلة: «فيه إيه، أنا كنت نايمة، أنا ما زلت على قيد الحياة، وصلتني كثير من الرسائل للاطمئنان علي بعد هذا الخبر السيئ».
وتابعت: «لدي عائلة وناس كتير تحبني، وسائل الإعلام من فضلكم شاهدوا ماذا فعل بي هذا الأكشن، ما هو شعورك عندما تستيقظ على خبر مثل هذا».

بدرية طلبة
بدرية طلبة

بدرية طلبة

ومن اكثر الشائعات إنتشارا على مواقع التواصل الاجتماعي، شائعة وفاة الفنانه بدرية طلبة، إثر حادث سير أثناء ذهابها للساحل الشمالي، لتعلق الفنانة على هذه الشائعة عبر «انستجرام» قائلة: «أنا الحمدلله بخير وحسبي الله ونعم الوكيل في كل من روج شائعة وفاتي، وشكرا لكل من سأل واطمئن على صحتي وأشقائي اترعبوا عليا من روج الشائعة كلب من كلاب الشائعات».

محمد السعدني
محمد السعدني

محمد السعدني

ومن ناحية أخرى طمأن الفنان محمد السعدني، جمهوره عبر لايف على استوري «انستجرام» عن صحته بعد أن تداولت عدة مواقع أخبارا في يوم عرفة عن وفاته.

وقال السعدني، «أنا أتواجد حاليا في الساحل الشمالي وكنت في شغلي، واتفاجأت بكم الرسايل من أصدقائي وأهلي للاطمئنان علي، ولا أكذب أنني اتخضيت وبكيت، بكيت من كمية الحب التي لمستها الحمدلله».

وأضاف «أعلم جيدا أن الفنانة وفاء عامر لم تقصد أبدا ما حدث، ولكن خانها التعبير، بطمئن كل من اهتم وسأل علي أنني بخير، ووقت انتشار هذه الشائعة كنت اشتري السحور وفوجئت بشابين بجواري قالوا لي أنت عايش؟.. أتمنى من جميع المواقع والسوشيال ميديا تحري الدقة قبل نشر هذه النوعية من الأخبار، أنا بخير وكل عام وأنتم بخير».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى