لايف ستايل

بعمر 189 عاما.. حكاية ذكر السلحفاة الذي أصبح أكبر حيوان على الأرض

اعتدنا على رؤية أعمار الحيوانات من حولنا لا تتجاوز 10 أو 20 عام، وبعد ذلك تتكاثر عليها الأمراض أو يصيبها العجز، ومن ثم وتموت، إلا أن ما لا يتخيله عقل أن كوكب الأرض يحتوي على حيوان يصل عمره إلى 189 عام، وهو ذكر السلحفاة، الذي يعتقد أنه أكبر الحيوانات البرية المتواجدة على الأرض.

يبلغ ذكر السلحفاة من العمر 189 عاما، وبسبب كبر سنه تعرض لفقدانه حاستى الشم والبصر.

ذكر السلحفاة
ذكر السلحفاة

الحرب العالمية الأولى والثانية

يدعى ذكر السلحفاة يدعى «جوناثان» وهو عملاق الحجم، حضر الحرب العالمية الأولى والثانية، والحرب الروسية، وعاصر 39 رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية.

ومن جانبه صرح جو هولينز، الطبيب البيطري الخاص المرافق للسلحفاة، أن الحيوان المعمر لم يعد يرى شيئا بسبب إعتام عدسة العين، كما أنه فقد حاسة الشم فلا يستطيع تمييز الطعام الذي يقدم له، لكنه لحسن الحظ يحتفظ بحاسة سمع ممتازة.
وأعرب الطبيب عن سعادته لوجود أقدم حيوان حي معروف تحت رعايته، معتبرا ذلك امتياز عظيم بالنسبة له، وأكد الطبيب البيطري أن هناك فرصة أمام السلحفاة للعيش حتى يبلغ 250 عاما كاملا، لكنه لم يستبعد أيضا نفوقه خلال الأيام القادمة.

أكبر حيون بري
أكبر حيون بري

سبب طول عمره

يذكر أن ذكر السلحفاة تم إحضاره إلى جزيرة سانت هيلانة، التي تقع في المحيط الأطلسي، التابعة لبريطانيا، عندما كان عمره 50 عامًا فقط، وبقى بها حتى بلغ 189 عامًا.
وحول سبب طول عمر السلحفاة جوناثان، قالت عالمة الطبيعة، ريبيكا كيرنز ويكس، أنه لا يوجد أي سبب علمي واضح لوصول السلحفاة إلى هذا السن، لكنها رجحت أن يكون ذلك بسبب تأثيرات عشب يسمى «آذان القرد»، وهو منتشر بكثرة في مراعي سانت هيلانا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى