حكايا ناس

حديقة تمنع زوارها من ارتداء الملابس الداخلية لهذا السبب

اتخذت واحدة من الحدائق في إيطاليا قرارا وصفه البعض بالغريب بمنع زوارها من ارتداء الملابس الداخلية.

وتتجه الحديقة الإيطالية لتطبيق القرار بشكل رسمي والذي تضمن أيضا بعض الغرامات المالية.

حديقة إيطالية تمنع زوارها من ارتداء الملابس الداخلية

وكشفت عدد من وسائل الإعلام الإيطالية عن منع ارتداء زوار المتنزه للثونج وهو لباس يرتدى عادة كلباس داخلي أو كلباس سباحة.

وأشارت الصحف الإيطالية إن من بين الممنوعات أيضا في حديقة نورد ميلانو الجلوس عاريين الصدر.

وقال رئيس الحديقة إن هذا القرار يأتي من أجل الحفاظ على مشاعر الزوار من ثقافات مختلفة والذين يتواجدون بالحديقة.

ولفت مارتسيو مارتسوراتي إلى أن أي شخص ينتهك القواعد الجديدة سيتلقى غرامة تصل إلى 300 يورو.

وتابع أن بعض زوار المنتزه الذين يتسمتعون بالجلوس فيها وهم عاريين الصدر ومرتدين لأنواع معينة من الملابس الداخلية، ليسوا بالكثيرين بين المواطنين الإيطاليين.

وأشار إلى أنه في الحديقة يوجد أشخاص من ثقافات وعائلات أخرى من جميع الخلفيات والأصول العرقية الموجودة في المنطقة.

وأضاف أنه من أجل عدم المخاطرة بإيذاء حساسية البعض، من الأفضل حظر بعض السلوكيات قبل أن تنتشر بشكل كبير.

وأكد أن الغرامات التي ستفرض على الأشخاص غير الملتزمين بهذه القواعد من بينها منع الظهور  بأي شكل من أشكال العري، من 300 يورو وما فوق.

وقال إن اللائحة جاهزة ولكن لا يزال يتعين التصويت عليها من قبل البلديات وسيتم إجراؤها في غضون شهر.

وأشار إلى أن القواعد الأخرى صارمة بنفس القدر، على سبيل المثال، ستتراوح غرامة ترك أعقاب السجائر أو غيرها من النفايات الصغيرة في الحديقة من 120 إلى 300 يورو.

ومن بين الممنوعات داخل الحديقة أيضًا التدخين في المناطق المشجرة والمجهزة للعب الأطفال وحظر قطع أوراق الشجر، والتي لم لم تعد تخص الزهور فقط.

وكذلك من بين المحظورات استخدام الطائرات بدون طيار والدراجات البخارية الكهربائية في عطلات نهاية الأسبوع، فقط إذا كانت مزودة بمكابح أو جهاز لا يتجاوز السرعة عن 15 كيلومترا في الساعة.

وستتضمن قائمة الحظر أيضا الالتزام بالتنزه بالكلاب بدون مقود في منطقتين فقط في جميع أنحاء الحديقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى